رصد : احمد سليمان ، تصوير : كمال الدين

      اأكدت  أ.د. سمية أبو كشوة وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي بأن جامعة القرآن الكريم واحده من الجامعات التي فتحت أبوابها لكل دول العالم جاء ذلك في كلمتها في البرنامج الذي نظمته جامعة القران الكريم بمناسبة زيارة معالي د/ خالد عبدالواحد الحمادي المدير العام لهيئة تنظيم الأعمال الخيريه بدولة قطر الشقيقة وذلك بحضور أ.د أحمد سعيد سلمان مدير الجامعة و أ. بدر آل المحمود مدير إدارة التراخيص بالهيئه و أ. إبراهيم المهدي المدير التنفيذي لمنظمة ذي النورين الخيرية و أ.د معاوية احمد سيد أحمد نائب مدير الجامعة و أ.د . محمود مهدي الشريف مدير جامعة القرآن الكريم وتأصيل العلوم بودمدني ، و د/ عباس حامد العالم وكيل الجامعة ، ولفيف من منسوبي الجامعة من أساتذة وموظفين وعمال ، وعبرت أبو كشوة عن تقديرها العميق لدولة قطر و لدورها الكبيرتجاه السودان ودعمها المتواصل للعديد من المشاريع الخيرية والإنسانية وأنها من الدول الداعمة لقضايا الأمة الإسلامية وأشادت بجهودها المتعاظمة والكبيرة في كافة المجالات

 وأكدت عظمة الجامعة بجمعها لعديد من التخصصات بالإضافة إلى القرآن الكريم و علومه    والهدف الاساس للطلاب والطالبات من خارج السودان تعليم القرآن الكريم وتطبيقه عملاً وخلقاً

وقالت: نحن نسعى لتطوير الجامعة لأداء رسالتها وحتى تسير في ركب الجامعات المتطورة عالمياً  لأنها عبر السنوات القليلة قدمت الكثير للسودان والعالم الخارجي بتقديم خدمة تعليمية مجودة ومميزة . وإسم القرآن الذي تميزت به الجامعة هو الذي يحدد أخلاق وسلوك الطلاب والطالبات في خدمة المجتمع.

كما أكد أ.د أحمد سعيد سلمان مدير الجامعة  دعم دولة قطر للسودان بشواهق البنيان في مدينة الأيتام  (بالدامر) وهذه بشريات تترا لبرج القران الكريم بوقف  قطري . وامتد الدعم الانساني على ربوع السودان الواسع (دافور, النيل الأزرق,وكردفان) بل العالم  وذلك أسوةً برسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم ، والإنفاق على الآيتام وأهل القرآن الكريم جبلة من اجداد أهل قطر القدماء .

 ونوه لدورها الريادي في دعم القضايا الإجتماعية في العالم وكفالتها للأيتام . وقال إن قطر رائدة العمل الخيري ، وعبر عن عمق علاقتها بالجامعة والسودان ودور المنظمات القطرية  في تنفيذ العديد من المشاريع. شاكرأ دولة قطر ومنظمة راف الخيرية بقطر ومنظمة ذو النورين الخيرية في السودن لجهودها المقدرة.

وأكد معالي د.خالد الحمادي المدير العام لهيئة تنظيم الأعمال الخيرية بدولة قطر الشقيقة باعجابه لكرم السودانيين الفياض واهتمام الجامعة بالقرآن الكريم وعلومه ، وخدمة القرآن  الكريم وعلومه واجب ، ومن اولى أولوياتهم ، وقد أوضح د.خالد الحمادي من خلال طوافه على حلقات القرآن الكريم  بالبرج وأشار  علي أن الهيئة تسهم وتساعد الجميع لخدمة الدعوة الإسلامية والمجتمع .