يسعى المركز للتعريف بالمنهج الإسلامي للحياة الاقتصادية في علاقة الإنسان بالمال جمعاً وإنفاقاً ، وعلاقة المجتمع المالية بعضهم مع بعض توزيعاً وتداولاً ، وبيان القواعد والأحكام الشرعية التي تضبط الحياة الاقتصادية والمعاملات المالية وبيان شمولية الإسلام وكماله من حيث عنايته بالأمور الاقتصادية في شتى المجالات ، ومدى فاعليته في إيجاد الحلول المناسبة لها من خلال الرجوع إلى مصادر النظام الاقتصادي الإسلامي باعتبارها المرجعية العليا لكل ما يستجد في ساحة الحياة الاقتصادية مع بيان مدى قصور الأنظمة الاقتصادية تقلباتها مقارنة بأسس النظام الاقتصادي وخصائصه .

والله الموفق

                                                                                                                           الأستاذ الدكتور /محمد الفاتح محمود بشير المغربي

                                                                                                                           مدير مركز دراسات الاقتصاد الإسلامي

                                                                                                                           رجب 1437هـ / أبريل 2016م